منتدى علي كحال


عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة
نرحب بك عضوا جديدا
مشاركا تفيد وتستفيد

كما يمكنك الان تفعيل اشتراكك بالمنتدى
خلال 5 دقائق وذلك من قبل ادارة المنتدى

مع تحيات ادراة المنتدى



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حل المشاكل الاسرية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ali kehal
Admin
avatar

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 13/08/2009
العمر : 24
الموقع : kehal18.yoo7.com

مُساهمةموضوع: حل المشاكل الاسرية   الإثنين سبتمبر 21, 2009 2:16 pm



كيف نفكِّر بحلّ مشاكلنا ؟

الســـــــــــــــــــلا م عليكم ورحمــــــــــــــةالله وبركاتـــــــــــــة


يرى علماء النفس أنّ التفكير بالمشكلة

يمرّ بأربع مراحل حتّى يتمكّن المراهق أو الشاب أو الانسان

بشكل عام من حلّ مشكلته :

1 ـ مرحلة الاعتراف بالمشكلة وفهمها ، ذلك أنّ بعض الناس لا يريد أن

يعترف أنّ هناك مشكلة ، ولا يحاول أن يتفهّم مشكلته ، وبذلك يصعب

عليه علاجها .

2 ـ مرحلة توليد الأفكار والفرضيات، أي أن يضع احتمالات للحلّ.

3 ـ مرحلة اتّخاذ القرار بالفرضية المناسبة ، أي أ نّه يرجّح إحدى

الفرضيّات على أ نّها هي الكفيلة بحل مشكلته فيعتمدها .

4 ـ مرحلة اختيار الفرضية وتقويمها ، أي بدء العمل بالفرضية

أو الحل المقترح .

لكنّ هذه المراحل ـ كما يرى آخرون ـ ليست حتمية ، أي ليس بالضرورة أن

نستحضر الخطوات الأربع حتّى نصل إلى حل للمشكلة، فقد يمكن التوصّل

إلى الحلّ باتباع بعضها ، وبصفة عامّة فإنّنا نحتاج إلى تحديد المشكلة

بالكشف عن أسبابها الرّئيسة والثانويّة ، ودوافعها الكامنة ،

وأن نعالج الأسباب لا المظاهر ، وقد نحتاج في ذلك إلى تعاون أصحاب

التجربة ممّن نثق بهم ويُخلصون إلينا ، ويبقى دور الشاب

أو الشابّة في المساهمة بحلّ مشكلته الأهم لأ نّه

يعلِّمه كيف يواجه المشاكل في الحاضر والمستقبل ،

ويمنحه الثقة بنفسه وبقدراته إن هو أفلح

في تذليل وتذويب المشكلة ، ذلك أنّ حلّه لها يكسبه القوّة

والاستمرار والاستقرار .

تعالوا إذاً نحلّ مشاكلنا بأنفسنا أوّلاً .

ولنتّفق على أنّ من يخطئ عليه أن يصحّح خطأه ، وأن من يسبّب في إثارة

مشكلة عليه أن يعمل على حلّها أو إخماد نيرانها فـ

« ما حكّ جلدك مثل ظفرك » ،

غير أنّ هذا لا يعني كقاعدة على طول الخطّ ، فقد نستعين في

المواقف الصعبة أو العصيبة بمن هم أكثر خبرة ودراية وأعمق نظراً وفكراً،

وليس في ذلك بأس فحتّى الأمم تستعين بأصحاب الاختصاص لحلّ مشاكلها .


فمن بين أشكال التعاون على البرّ والتقوى هي المعاونة على تذليل الصعاب

وحلّ المشاكل ، أو إغاثة الملهوف أو المستغيث الذي يحتاج إلى من يسعفه

ويمدّ له يد المساعدة لإخراجه من مأزقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kehal18.yoo7.com
 
حل المشاكل الاسرية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى علي كحال :: الفئة الاسرية :: حل المشاكل الاسرية-
انتقل الى: